اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

” نبع السلام” تحول إلى حمام للدم

0 250

الرقة أكدت رئيسات المجلس التنفيذي والتشريعي, بأن الحملة التي أطلقها أردوغان ما يعرفها ب” نبع السلام”, بل هي نبع حمام الدم في سورية من جديد.

وخلال لقاء أجرته وكالتنا مع الرئيسة المشتركة للمجلس التشريعي في المجلس الرقة المدني رحاب جبو تقول :” بصدد الهجمات التركية على الشريط الحدودي لشمال وشرق سورية, فأننا نستنكر هذه الهجمات والقصف العدواني وقتل الأطفال وتهجير الأهالي من بيوتهم, ونساند أهالينا وأشقائنا في شمال وشرق سورية خاصة وعلى الشريط الحدود.

وبدأ الغزو التركي يوم الإثنين  تشرين الأول 2019 م, على كل من روج آفا وشمال  سوريا من ديرك شرقاً، قامشلو, عامودا, درباسية، رأس العين، تل ابيض، كوباني، وعين عيسى وكامل اريافها.

وشن طيران العدوان التركي  غارات جوية وعشوائية على كل من رأس العين وتل ابيض، فيما استهدفت بقية المناطق بالمدفعية الثقيلة  والصواريخ, مع تحليق مكثف لطائرات الإستطلاع على كامل الشريط الحدودي .

أكملت رحاب قائلة :” بعد التهديدات التركية على شمال وشرق سورية من قبل السلطات التركية الإجرامية, وبعد عدة أيام بدأ رجب طيب أردوغان, ببدء الحملة العسكرية الفاشية على شرق الفرات بداية وهدفه من هذه الضربات هو تفكيك أخوة الشعوب, وانهيار دولته اقتصادياً, ونحن كشعب سورية نطالب بوقوف هذه الحملة.

قال الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، أن الهجوم التركي على سوريا هو غزو لأراضي دولة عربية واحتلال سافر، مطالباً بوقف الهجوم وانسحاب تركيا من سوريا، واصفاً الهجوم على سوريا بـ ” الهجوم على الأمن القومي العربي“.

وفي لقاء آخر لنا مع نائبة المجلس التنفيذي ليلاف عبدو تقول :”  أردغان يدعي انه مسلم,  أين الإسلام وأين الدين الذي نعرفه, الدين والإسلام يعتمد على الأخوة والتآخي, ويعتمد على السلام وحب الغير ولكن أردوغان لا يعرف الإسلام ولا يقربه بشيء, هو شخص إرهابي فقط, هو ودولة الخلافة التي يزعمها.

ونحن نطالب مجلس الأمن الدولي والمنظمات المجتمعية بالحراك الفوري والإستطلاع على حال الشعب السوري عامة والأطفال والنساء والشيوخ,  الذين يقتلون في الشوارع من قبل قاتل السلام والسلم, ونحن بدورنا نعاهد قوات سورية الديمقراطية السير على دروبهم.

واردغان يصرح بحملة” نبع السلام”, أي سلام هذا وهو قتل أول امرأة,  التي كانت تندد بسلام وهي” هفرين خلف” الأمين العام لحزب سورية المستقبل “عبق الياسمين “.

إختتمت ليلاف بالقول :” ناشد المجتمعات الدولية والتحالف الوطني بالنظر إلى قاتل السلام رجب طيب أردوغان”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.