اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

” الدول التي لم تحل مشاكلها الداخلية ليس بإستطاعتها و ضع دستور لسورية”

0 326

منبج- اكدت نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي جميلة احمد, أن الدول التي اعلنتها الأمم المتحدة, للمشاركة في صياغة دستور, لن تحل مشاكلها الداخلية بعد وضع دستور لسورية, والذين كانوا اصحاب النضال و التضحيات و تقديم الآف الشهداء خارج هذا دستور.

اعلن الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، الإثنين نيابة عن الشعب السوري الذي تفاجأ بموعدها وقوائمها، تشكيل لجنة دستورية سورية تضم ممثلين عن كل من النظام والمعارضة والمجتمع المدني، مدعين انها بهدف مراجعة الدستور والتوصل لحل سياسي, ينهي النزاع العسكري المستمر منذ أكثر من 8 اعوام.

كيف لدستور لا يعلم ظروف شعب سورية و لا يمثل مجتمعه أن يكون ناجحاً؟

خلال لقاء اجرته وكالتنا مع النائبة والرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في مدينة منبج وريفها جميلة احمد, و التي قالت في بداية حديثها” إذا كان دستور سورية يسعى أن يكون ناجحاً, لا بد من مشاركة شعب سوريا فيه”.

عبرت جميلة في حديثها أنه دائماً صياغة الدستور تكون بيد السلطات والحكومات, لذلك هذا الدستور لم يمثل المجتمع, لذا لا يمكن لدول خارج سورية أن تصيغ دستور سورية و يكون مناسباً لشعبها, لأنهم لا يعلمون جغرافية سورية, ولا يعلمون طبيعة وحياة المجتمع السوري, ولا الظروف التي مر بها الشعب سوري, فكيف له أن يكون دستوراً ناجحاً دون أن يعلم هذه النقاط.

اجتمعت يوم الإثنين 16 من الشهر الجاري، الدول المسماة بالضامنة في الأزمة السورية، وهي كل من تركيا وإيران وروسيا، وتتحدث هذه الدول عن تشكيل لجنة دستورية أو إعادة النظر في الدستور السوري الحالي، ويرى المراقبون بأن اجتماع الدول الثلاث سيتركز على الدستور السوري.

و تضم اللجنة الدستورية 150 عضواً، خمسون منهم تختارهم دمشق، وخمسون تختارهم المعارضة، وخمسون يختارهم المبعوث الخاص للأمم المتحدة, وذلك دون مشاركة ممثلين عن مناطق شمال وشرق سوريا.

الدول المشاركة في وضع دستور لم تحل مشاكلها داخلية بعد و تود وضع دستور لسوري

استمرت جميلة في حديثها” الدول التي اعلنتها الأمم المتحدة للمشاركة في صياغة دستور, لن تحل مشاكلها الداخلية بعد وتسعى لوضع دستور لسورية, فإيران لديها الكثير من المشاكل الداخلية و شعبها يعيش في أزمة, ومن جانب آخر هناك ضغط دولي على إيران من اجل فرض حصار على إيران, و رغم كل ما تعيشه من ازمات تود وضع دستور لسورية.

تابعت جميلة حديثها” أن تركيا التي تعيش كماً هائلاً من المشاكل والأزمات الداخلية, من وضع الآف المنتخبين في السجون, والإهانات التي يتعرض لها شعبها في الشوارع, و هي ايضاً تأخذ مكانها في لجنة صياغة الدستور, وغيرها كثير من الدول التي تعيش مشاكل وأزمات داخلية تشارك في صياغة الدستور.

ولا تضم اللجنة الدستورية التي شكلتها الأمم المتحدة ممثلين عن مناطق شمال و شرق سورية ـو أي حزب من شمال و شرق سورية, للمشاركة في صياغة الدستور.

“الشعب السوري لا يقبل دستور يكتب بيد الدولة التركية”

استمرت جميلة في حديثها أن شعب سوريا اصحاب تاريخ و تجارب في الحرب و التنظيم, فشعب سوريا من المستحيل أن يقبل دستور يكتب بيد الدولة التركية.

لأن شعب سوريا وحد صفه, بجميع مكوناته من” عرب, سريان, شركس, كرد,  تركمان…إلخ”,  ونظم نفسه و إذا شارك بدستور, وسيقول للدولة التركية قم بحل مشاكلك ثم شارك في صياغة دستور, و الجميع على ادراك تام أن شعب سوريا من كبيره و صغيره يرفض دستور, وضع من قبل الدولة التركية.

” الإجتماع الذي سيعقد من اجل صياغة دستور لن تختلف نتائجه عن سوتشي و استانا و جنيف”

استمرت جميلة في حديثها أن عقد كثير من الإجتماعات من اجل إيجاد حل للأزمة السورية كـ استانا و جنيف و سوتشي  وستكون نتائج وضع دستور كهذه الإجتماعات, و لن يصل لنجاح لحل الأزمة السورية, و يسعون من خلال ذلك لإمداد عمر الأزمة السورية, و نشوب الحروب في المناطق التي لم تشهد حروب بعدظلم المجتمع وزيادة النازحين الفارين من سورية.

شددت جميلة في حديثها أن المشاكل لا تحل بهذا شكل, المشاكل ستحل بمشاركة الشعب السوري, لأن شعب سوريا اعطى الآف الشهداء من جميع بقاع سورية, من اللاذقية, ديريك, عفرين, الرقة, إدلب و درعا و دمشق …إلخ , وهي أولى بحل مشاكلها.

اكدت جميلة أن هؤلاء الذين يسعون لصياغة دستور, خطو كثيراً من الخطوات, وهم على قناعة تامة, بأن هذه الخطوات لا تختلف عن تلك الخطوات.

شعب سوراي يريد وضع دستور يمثل مجتمعه

اعربت جميلة في حديثها قائلة” لو كانت الدول حقاً تود  وضع الحلول لسوريا كانوا اعطوا شعبها مجال للمشاركة وابداء رأيه في صياغة دستور من الناحية العسكرية و الحماية والبرلمانية و الإدارية, و اخذ القرار بنفسه, و المجتمع  صاحب إرادة قوية, لكن دور الدول الخارجية تنفي إرادته و تود وضع دستور بدونه.

و لا يمكن لشعب سورية قول دستور لا يمثله و يمثل مجتمعه, لأنه ليس بالعنف ينفذ ذلك, فالنظام البحثي اتبع العنف ما يقارب سبعين عاماً, و لكن في نهاية انتفض الشعب ضده و عبروا عن رفضهم لذلك, و ايضاً ما حدث في علبراق من سياسة العنف والقتل الجماعي, الجميع شهد مصيره وكيف عاقبه المجتمع.

و شددت جميلة في حديثها أن تشكيل إدارة لا تمثل المجتمع سيكون مصيره موت بلا كرامة أمام المجتمع.

و في ختام حديثها اكدت جميلة بأنه منذ اندلاع الثورة التي دخلت عامها 9 , كانوا يقولون منذ بدايتها ان المجتمع بأكمله بكافة فئاته إن لم ينضم للثورة لا يمكن أن تكون ثورة ناجحة و الجزء الأساسي الذي يمثل المجتمع هو المرأة و المرأة شاركت في هذه الثورة بجميع المجالات السياسية والعسكرية و التنظيمية, و ستشارك في صياغة دستور, ايضاً ستكون صاحبة دور كبير, لأن غياب فئة واحدة من المجتمع سواءً كان شبيبة او المرأة و الفئة المثقفة لا يمكن أن يكون دستوراً ناجحاً على وجه الخصوص للمرأة.

وغاب ممثلو شمال وشرق سوريا عن قوائم اللجنة الدستورية وذلك بضغط تركي- روسي مشترك, وبذلك أُقصي نحو 5 مليون مواطن سوري عن هذه اللجنة، ما قد يؤسس لتقسيم البلاد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.