اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

وفد من مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا يشارك في ملتقى مهجري أبناء منطقة سري كانيه/رأس العين

74

شارك وفد من مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا ضم الرفيقتين ستير قاسم و جيان حسين عضوات المجلس في ملتقى مهجري أبناء منطقة سري كانيه/رأس العين المحتلة .
وقد انعقد الملتقى في مدينة الحسكة تحت شعار “باقون عائدون ” بحضور أكثر من مئتين وخمسين مشارك ممثلين عن أبناء المنطقة والفعاليات السياسية والاجتماعية وممثلي الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا, وبحضور وسائل الإعلام.
وركز الملتقى على المعاناة اليومية لمهجري منطقة سريه كانيه ومطالبهم المتمثلة بإنهاء الاحتلال والعودة الأمنة والكريمة إلى منازلهم وأرضهم.
وبعد الانتهاء من أعمال الملتقى الذي تضمن مداخلات وتقديم مقترحات وثلاث محاور رئيسية وهي :
المحور الأول :يتناول البعد والوجود التاريخي لمنطقة سري كانيه .
المحور الثاني :يسلط الضوء على الانتهاكات والجرائم المرتكبة في منطقة سري كانيه من قبل دولة الاحتلال التركية .
المحور الثالث : باقون و عائدون
تم الاتفاق على تشكيل لجنة تمثل مهجري سريه كانيه / رأس العين تحت مسمى “لجنة مهجري رأس العين- Komîta Penaberên Serêkaniyê”, على أن يكون مقر اللجنة في مدينة الحسكة.
كما اتفق أعضاء الملتقى على جملة من التوصيات لتقوم الهيئة المنتخبة بالعمل على متابعتها وتطبيقها, وهي:
1- المطالبة بإنهاء الاحتلال التركي ضمن المناطق الواقعة تحت سيطرته في الشمال السوري, ومناطق شمال وشرق سوريا
2- العمل على فضح جرائم وانتهاكات دولة الاحتلال التركي والفصائل العسكرية الموالية لها
3- مطالبة الجهات الدولية وهيئة الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية بتحمل كافة مسؤولياتها الإنسانية والقانونية حيال عشرات الآلاف المهجرين قسراً نتيجة عدوان 9/10/2019 على منطقة سريه كانيه وريفها
4- العمل على عودة المهجرين من السكان الأصليين ووقف التوطين ( التغيير الديمغرافي ) وإعادة اعمار المناطق المتضررة نتيجة القصف والعدوان
5- حشد الرأي العام الداخلي والعالمي لتأييد قضيتنا من خلال البيانات والفعاليات وتوثيق الجرائم التي ترتكب بشكل متواصل في منطقة سريه كانيه
6- التركيز على المتطلبات الضرورية والملحة للمهجرين في المخيمات والمنتشرين في اقليم الجزيرة والمدن الأخرى , والتواصل مع الهيئات الرسمية والإنسانية لتأمين متطلباتهم.
7- إدانة الدولة التركية لقطع مياه الشرب على أكثر من مليون شخص بما فيهم من الآلاف النازحين من سري كانيه.
8- العمل على تأمين فرص العمل لأهالي سري كانيه وزيادة الاهتمام بالقطاع التعليمي في المخيات.
9- متابعة ملفات أسرى ومفقودي الحرب “أبطال مقاومة سريه كانيه”

10-التواصل والضغط على المنظمات الدولية والإنسانية لتبني مخيمي ( سريه كانيه – واشوكاني ) والمطالبة بفتح معبر تل كوجر لتقديم الدعم وتأمين المستلزمات الضرورية.

11- مطالبة الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بتقديم المزيد من الدعم والاهتمام وتأمين كافة الاحتياجات اللازمة والضرورية لعوائل الشهداء والاسرى والجرحى
12- مطالبة الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بتحسين البنية التحتية للمخيمات ومتابعة أوضاع المهجرين
13- تشكيل لجنة من أبناء مهجري منطقة سريه كانيه/رأس العين لمتابعة التوصيات والقرارات الصادرة عن الملتقى, على أن تتألف اللجنة من 25 عضواً مقسمين على شكل مكاتب يتم فرزهم لاحقاً .
ويذكر أنه ستعمل اللجنة المنتخبة على عقد الاجتماعات والملتقيات والتواصل مع الهيئات الداخلية والخارجية لمتابعة شؤون المهجرين .