اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

تحية تقدير واعتزاز لقوات الامن الداخلي “الأسايش” العين الساهرة على حماية الوطن

101

مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا يتوجه ببرقية شكر وامتنان للقوات الامن الداخلي وجاء في نصها :

لقد اثبتت الاحداث التي افتعلتها ميليشيات ما يسمى بالدفاع الوطني يوم الثلاثاء 20 نيسان والتي كانت تسيطر على حارة “الطي” في قامشلو وذلك في هجومها على نقاط قوات الأمن الداخلي “الاسايش” ان اي محاولة لزعزعة الاستقرار في المنطقة وجر البلاد الى فتنة خبيثة ستبوء بالفشل
لقد ادى الهجوم الغادر من قبل هذه الميليشيات الى استشهاد اثنين من قوات الامن الداخلي وجرح العشرات كما ادى الى حالة نزوح كبيرة بين المدنيين القاطنين في الحي
ان حالة التآخي والعيش المشترك والتي تمتد جذورها في عمق تاريخ المنطقة اقوى من محاولات الفتنة التي حاول النظام واذرعه المتعددة زرعها وتمثلت هذه الحالة من خلال البطولة والجاهزية التامة والالتزام بالواجب الاخلاقي التي تصدت بها قوات الامن الداخلي للاعتداء الغادر من قبل ميليشيات الدفاع الوطني وبدافع من الاحساس العالي بالمسؤولية تجاه مكونات وشعوب المنطقة حيث استطاعت تطهير حي من احياء قامشلو الاصيلة “حي الطي” من فلول هذه الميليشيات وقامت بحماية المدنيين من سكان الحي وحماية بيوتهم واملاكهم وارزاقهم ليعودوا اليها معززين مكرمين ويكملوا مسيرة التآخي والعيش المشترك ويعززوا السلم الاهلي في شمال وشرق سوريا ويثبتوا للعالم اجمع ان ما يجمع بين هذه المكونات عصي على افرقة ولعل استشهاد الشيخ هايس الجريان احد الرموز الوطنية الاصيلة على يد هذه الميليشيات الغادرة هو ترجمة حقيقية للأخوة الحقيقة الصامدة في وجه كل محاولات الفتنة
اننا في مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا نتوجه بتحية تقدير واعتزاز لقوات الامن الداخلي “الأسايش” العين الساهرة على حماية الوطن ونكبر فيهم روح التضحية ونكران الذات والانضباط الاخلاقي في التعامل مع الاحداث حيث قدموا الصورة الحقيقية المشرقة لمكونات شمال وشرق سوريا
تحية شكر وتقدير لقواتنا البطلة
المجد والخلود لأرواح الشهداء
الشفاء العاجل للجرحى
الامان واسلام لشعبنا في سوريا عامة وشمال شرق سوريا بشكل
مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا
27 / 4 / 2021