اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

انتهاكات لحقوق الانسان وصمت دولي

134

حكمت محكمة تركية بالسجن مدى الحياة على المقاتلة الاسيرة في وحدات حماية المرأة جيجك كوباني التي اسرتها الفصائل المسلحة المرتبطة بقوات الاحتلال التركي في هجومها السافر على شمال وشرق سوريا في 9 اكتوبر 2019 في عملية عسكرية تحت مسمى ( نبع السلام ) وعليه قام مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا باصدار بيانا يندد ويستنكر ماتقوم به الدولة التركية والفصائل التابعة لها وجاء في نص البيان :

تستمر الدولة التركية ممثلة بحزب العدالة والتنمية بانتهاكاتها الصارخة والتي وصلت الى مستويات مخيفة حيث حكمت محكمة تركية بالسجن مدى الحياة على المقاتلة الاسيرة في وحدات حماية المرأة جيجك كوباني التي اسرتها الفصائل المسلحة المرتبطة بقوات الاحتلال التركي في هجومها السافر على شمال وشرق سوريا في 9 اكتوبر 2019 في عملية عسكرية تحت مسمى ( نبع السلام ) وتم نقلها الى تركيا لمحاكمتها في انتهاك صارخ لجميع المواثيق والاعراف الدولية حيث ان جيجك كوباني هي مواطنة سورية اسرت وهي تدافع عن شعبها وعلى ارضها ضد الهجوم الوحشي غير المبرر الذي نفذته الدولة التركية وادى الى قتل وجرح المئات من المدنيين وتهجير مئات الالاف من بيوتهم وتشردهم في المخيمات .
ان ما قامت به الدولة التركية والفصائل المرتبطة بها هو انتهاك لاتفاقية جنيف الخاصة بأسرى الحرب لعام 1949 حيث تعرضت المقاتلة الاسيرة الى معاملة وحشية لا انسانية وهي جريمة تم توثيقها من قبل الفصائل التي اسرتها بالصور وفيديوهات تم نشرها على وسائل الاعلام في سابقة يندى لها جبين الانسانية ولم تكتفِ الدولة التركية باسرها وهي جريحة واساءة معاملتها بل تم نقلها لتحاكم على الاراضي التركية وبذلك ضربت عرض الحائط بنود القانون الدولي الانساني وقانون حقوق الانسان وكل القوانين ذات الشأن .
اننا في مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا ندين و نستنكر ما تقوم به الدولة التركية والفصائل المسلحة المرتبطة بها من انتهاكات وحشية ترقى الى مستوى جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية , و نطالب المجتمع الدولي بكل هيئاته ومؤسساته التي شرعت هذه الاتفاقيات ووضعت القوانين لحماية حقوق الانسان بتحمل مسؤولياته ووضع حد لانتهاكات الدولة التركية التي شهدت تدهورا خطيرا في مجال حقوق الانسان داخل تركيا وخارجها , كما نطالب بتحرير الاسيرة جيجك كوباني واعادتها الى ارضها بما يتوافق مع المواثيق والاعراف الدولية لحقوق الانسان , وندعو كل التنظيمات النسائية ومنظمات المجتمع المدني وكل الشرفاء والمدافعين عن حقوق الانسان للوقوف مع المقاتلة جيجك كوباني المقاتلة في وحدات حماية المرأة (YPJ ) التي حاربت اعتى القوى الظلامية والتنظيمات الارهابية المتمثلة بداعش نيابة عن الانسانية جمعاء .
الحرية للأسيرة جيجك كوباني
الحرية للمعتقلين من سجون الاستبداد والفاشية
مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا
قامشلو 25 / 3 / 2021