اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا : نتطلع ان يحمل العام الجديد بشائر السلام والامن لشعب السوري

135

اصدر مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا بيانا بمناسبة الرأس السنة الميلادية وجاء في نص البيان :

نودع عام 2020ونستقبل عاما جديدا بعد ساعات وكلنا امل ان يحمل العام الجديد بشائر السلام والامان للشعب السوري الذي يعيش ازمة كارثية مستفحلة منذ ما يقارب عشر سنوات ولا تلوح في الافق حتى الان اية بادرة لأنهائها بل ان عوامل تعقيد الازمة تزداد مع التدخلات الاقليمية والدولية ومع التهديدات التركية المستمرة واستهدافها للمناطق السورية عامة ومحاولاتها احتلال المزيد ولاسيما مناطق شمال وشرق سورية ومع تعثر الوصول الى حل سياسي ينهي حالة الدمار والفوضى الذي طال كل جزء من سوريا وعجز المجتمع الدولي عن التدخل ووضع حد للانتهاكات التي تحدث يوميا بحق الشعب السوري بكل مكوناته سواء من قبل ما يسمى بالمعارضة المرتهنة تركيا من قتل وخطف وتهجير وسلب ونهب او من قبل النظام المتعنت والذي يرفض الانفتاح على شعبه وبينما يستمر اقصاء وتهميش مناطق شمال وشرق سوريا بكل مكوناتها ولاسيما المرأة التي تقود ناصية التغيير منذ بدء الحراك السلمي قبل عشر سنوات وماتزال مستمرة في نضالها بلا هوادة وابعاد هذه المناطق عن المحاولات الجارية لإيجاد حل للازمة السورية و يبدو المشهد السوري ضبابيا وبالغ الغموض.
اننا في مجلس المرأة في شمال وشرق سوريا اذ نهنئ الشعب السوري بقدوم العام الجديد فإننا نتطلع الى عهد جديد في سورية عهد يرسخ دعائم السلام والامان وينهي حالة الدمار والفوضى والتشتت التي يعيشها ابناء الشعب السوري من اجل بناء سوريا جديدة تحتضن جميع ابنائها دون اقصاء او تهميش سورية تليق بحجم التضحيات التي بذلها الشعب السوري التواق للحرية والكرامة وما يزال طوال عشر سنوات مضت.
المجد والخلود لأرواح الشهداء
كل عام وقواتنا البطلة بألف خير
كل عام والشعب السوري وشعوب العالم التواقة للسلام بألف خير
31 / 12 / 2020