اتحاد المرأة الحرة ضمان سوريا الديمقراطية

“يجب على الأهالي التقيد بالإجراءات للحفاظ على سلامتهم من كورونا”

0 87

أكدت عضوة الهلال الأحمر الكردي في مدينة ديريك التابعة لمقاطعة قامشلو هيام عبدو على أن دور الأهالي في منع انتشار فايروس كورونا في المنطقة ضروري ومهم وذلك بتعاونهم والتزامهم بالإجراءات واتخاذ التدابير اللازمة.

اتخذت الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا التدابير الوقائية لمنع انتشار فايروس كورونا” كوفيد 19″ في المنطقة للحفاظ على سلامة الأهالي, إذ أن حالات الإصابة بالفايروس ترتفع كل يوم في ظل عدم تقديم المنظمات الإنسانية والإغاثية للمساعدات الطبية.

وحول اتخاذ التدابير الوقائية وإرشاد الأهالي في ظل انتشار الفايروس في مناطق شمال وشرق سوريا, أجرت مراسلة وكالتنا وكالة أنباء المرأة الحرة لقاءً مع عضوة الهلال الأحمر للتثقيف الصحي هيام عبدو.

هدفنا حماية الأهالي من فايروس كورونا

أشارت هيام إلى أن الهلال الأحمر الكردي بادر إلى اتخاذ التدابير الوقائية منذ انتشار فايروس كورونا في مناطق شمال وشرق سوريا, وقالت:” قمنا بتنصيب خيم أمام مركز الهلال الأحمر الكردي والمشافي لفحص حرارة الأهالي قبل دخولهم إلى المركز أو المشفى”.

وأوضحت هيام أن اتخاذ هذه التدابير مهمة وضرورية لمنع انتشار الفايروس بين الأهالي والحد من تفشيه, وقالت:” نتأمل من جميع الأهالي التعاون معنا من أجل حمايتهم ووقايتهم من الفايروس”.

وتوجهت هيام في ختام حديثها إلى الأهالي التقيد بالإجراءات الوقائية, واتخاذ التدابير اللازمة لحماية أنفسهم ومجتمعهم من الفايروس.

علينا التعاون والالتزام بالإجراءات لمواجهة كورونا

وبدورها تحدثت المواطنة حليمة ميرزا قائلة ” يقوم الهلال الأحمر الكردي بتقديم المساعدات اللازمة للأهالي لحمايتنا من الفايروس, ونحن نقدر عملهم وجهودهم”.

وأضافت حليمة” نقوم بحماية أنفسنا وأطفالنا من فايروس كورونا في الأماكن المكتظة بالأهالي، ونلتزم بعدم التجمعات قدر الإمكان، وخاصة الأعراس ومراسم العزاء”.

وأضافت حليمة” نتخذ كافة التدابير الوقائية من خلال وضع القفازات والكمامات والابتعاد عن التجمعات، إذ نقوم بشراء حاجاتنا من السوق أثناء ساعات الصباح لعدم احتكاكنا بالأهالي والأماكن العامة في ظل هذا الوباء الخطر الذي تهدد البشرية جمعاء”.

وفي ختام حديثها نوهت حليمة إلى أنه على جميع الأهالي التقيد بالإجراءات الوقائية لمنع تفشي الفايروس, وحماية عوائلنا من الوباء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.